استخلاص الوحدات المساميةFUE ( الاقتطاف ): ما هو؟

استخلاص الوحدات المساميةFUE ( الاقتطاف ): ما هو؟
استخلاص الوحدات المسامية (أو FUE اختصارًا) عبارة عن طريقة لاستنبات بصيلات الشعر من منطقة التبرع (ظهر فروة الرأس وجانبيها باعتبارها مناطق لا يسقط الشعر منها طوال حياة المريض).
وعند استزراع الشعر بطريقة استخلاص الوحدات المسامية، يستخلص الجرّاح كل وحدة مسامية على حدة باستخدام ثقب دقيق يختلف في القطر من 0.7 مم إلى 1.1 مم. توجد أنواع كثيرة من الثقوب والأساليب الممكن استخدامها (الثقوب اليدوية، والثقوب الآلية، ومنها الحاد والسطحي وغيرها) وكلها قادرة على تقديم نتائج استزراع جيدة حال تنفيذها بأيدي خبراء. ثمة فارق كبير في النتائج يتحدد بقدرة الجراح وخبرته. علاوة على ذلك، يوجد روبوت قادر على مساعدة الجرّاح في عملية الاستخلاص.
يختلف زرع الشعر بطريقة استخلاص الوحدات المسامية عن الأسلوب التقليدي المعروف باسم “النزع” أو “استزراع الوحدات المسامية” (أو FUT اختصارًا) نظرًا لأن هذا الأخير ينطوي على نزع جزء من فروة الرأس جراحيًا من منطقة التبرع ثم إعداد الوحدات المسامية خارج الجسم على أيدي فنيين باستخدام المجهر. وبعد خياطة فروة الرأس تبقى ندبة طولية في منطقة التبرع. غير أن استخلاص الوحدات المسامية ينطوي على أخذ الوحدات واحدة تلو الأخرى، فلا يحدث قطع ولا نزع في فروة الرأس ولا تبقى فيها ندبة طولية؛ بل تحدث الكثير من الندوب النقطية الدقيقة. ومن المهم الإشارة إلى أن استخلاص الوحدات المسامية ليس إجراءً عديم الندوب، بل لا يتخلله حدوث ندبة طولية.
يمكن للوحدات المسامية أن تكون شعرة أو اثنتين أو ثلاث أو أربع شعرات مجمّعة في كل وحدة. وهذا أمر بالغ الأهمية لنجاح استزراع الشعر؛ فهذه هي الطريقة الطبيعية لنمو الشعر. تلك الوحدات المسامية مماثلة جدًا لاستخلاص الوحدات المسامية واستزراع الوحدات المسامية.
ولتحقيق المظهر الطبيعي في الاستزراع، فإن الأمر يتوقف على الكثير من العوامل – مثل نسق خط الشعر الأمامي، والكثافة الجيدة، واتجاه الاستزراع، واستخدام الوحدات المسامية المناسبة في كل موقع، وما إلى ذلك. ويمكن تحقيق ذلك من خلال أي من الإجرائين المذكورين.
أما بالنسبة للندوب في منطقة التبرع، فإن طريقة استخلاص الوحدات المسامية تترك الكثير (مئات وربما آلاف) من الندوب النقطية التي يقل قطر واحدتها عادةً عن مليمتر واحد. وعند تنفيذ هذا الإجراء بكفاءة، فإنه يتعذر رؤية تلك الندوب حتى مع التقصير في الحلاقة، لكنها تظهر حال حلاقة شعر الرأس بالكامل على هيئة نقاط بيضاء.
أي أن الندوب النقطية الكبيرة انتهت بفضل استخدام أدوات جديدة؛ إذا كان قطر الثقوب القديمة يصل إلى 0.5 سم أو أكثر؛ أما الآن فيصل قطرها بطريقة استخلاص الوحدات المسامية إلى أقل من 1 مم. أي أن مساحة القطع مقصورة على ما يكفي لحز البشرة حول الوحدة المسامية. وبذلك، تتماثل نتيجة الاستزراع بطريقة استخلاص الوحدات المسامية مع النتيجة الطبيعية لاستزراع الوحدات المسامية بطريقة النزع. علاوة على ذلك، كان كل ثقب في الأسلوب القديم ينزع نحو 15 إلى 20 شعرة معًا؛ ليصبح مظهرها كما لو كانت منزوعة من شعر دمية، لكن هذا الأمر أصبح من الماضي الآن.
يستغرق استخلاص الوحدات المسامية وقتًا أطول في المعتاد من استزراع الوحدات المسامية. غير أن الوقت الذي يقضيه جرّاح الاستخلاص يختلف باختلاف خبرة الجرّاح وسرعته في الاستزراع، كما يختلف الأمر من مريض لآخر. ومن ثم، قد يستغرق الإجراء من ساعتين فما أكثر لاستخلاص 200 رقعة لتصحيح ندبة؛ وصولاً إلى عملية جراحية لمدة يومين متتاليين لتنفيذ جلسة مكبرة بها ما بين 2500 إلى 3500 رقعة.
وتحقق منطقة التبرع تعافيًا سريعًا جدًا مع هذا الإجراء؛ إذ تتعافي كل أماكن القطع والحز خلال يومين أو ثلاثة، لا سيما مع انعدام خيوط الجراحة. أما معدل تعافي المريض نفسه فمماثل لأسلوب استزراع الوحدات المسامية: إذ يبدأ الشعر في النمو خلال 3 إلى 4 أشهر عقب الجراحة بمعدل نمو شهري قدره 1 سم.

Clinmedicaاستخلاص الوحدات المساميةFUE ( الاقتطاف ): ما هو؟

Related Posts